رسالة إلى الشمس

سامحينا أنْ ظننّاكِ عدوًّا
وتركناكِ حديثَ الشعراءْ
،
وتمسَّكنا بسقفٍ سامريٍّ
وتعبّدنا بدينِ الكهرباءْ
،
أرعدَ العمرانُ عهدًا يزدرينا
وأناجيلَ هواءٍ لهواء
،
سامحينا إنّنا الآن ذبولُ الـ
ماءِ محمولًا بتابوت البكاء

▪️▪️▪️

يلهثُ الوقت ويشكو من فراغٍ
ملأ الكونَ بأشلاءِ الأغاني
، 
وغزالُ الحيّ يرمي مقلتيهِ
ومن الصدِّ الملاقيهِ يعاني
،
وأنا الآن خيالٌ وسرابٌ
واقترابٌ وابتعادٌ وأماني
،
حرّكي الصحو قليلًا حرّكيهِ
ودعينا في رحاب الأنبياء

▪️▪️▪️

مسرح الشاشاتِ مملوءٌ بوهمي
ما ملأتُ الكأس إلا بالمرايا
،
وجفوني جاثماتٌ عابثاتٌ
نظرةٌ تهفو وأخرى للمنايا
،
قد توضأتُ بأحلامي وناديـ
تُ بطولاتي وأشعلتُ النوايا
،
فإذا بي عند أمسي كظلالي
وإذا بي لم أنل غير الرثاء

▪️▪️▪️

يا فتاةً حمّلوكِ الذنبَ حتى
لبس الذئبُ تراتيلَ المعابد
،
حسرةُ الظلِّ من الحطّاب كانت
فتركناهُ وعاتبنا الفدافد 
،
ورأيناكِ مع الدهر عدوًا
فرميناكِ بخيبات القصائد
،
 وبقينا ورِكَابُ النجم تمضي
وتشبثنا بأوهام المساءْ

▪️▪️▪️

كم بهذا الجفن من موتٍ ثقيلٍ
أغطشَ الدربَ وطاعتهُ عصاي
،
وقيودٍ عن يمينٍ ويـسارٍ ،
وجمودٍ من وِهَادي لرُباي
،
هل تناءيتُ عن الروح لأشقى 
أم تماديتُ فخانتني يداي؟
،
سامحيني ، يا ابنة الكون فإنّي
مثلهم ، جبرًا  تجرّعتُ البناء

عصام مطير البلوي

تمّت بفضل الله القصيدة عمودية رباعية على البحر الرمَل

Subscribe
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments